GU organizes the Red Sea Maritime Transport and Logistics Conference in its first edition.

Under the patronage of H.E. prof. Dr. Khaled Abdel Ghaffar, Minister of Higher Education and Scientific Research and Lieutenant General, Engineer Kamel El Wazir, Minister of Transport, the Red Sea Maritime Transport and Logistics Conference was held on the 20th & 21st  February 2022 in its first edition.

Galala University in collaboration with On Air Group was honored with the participation of a number of transport ministers, trade representatives of littoral States of the Red, heads of ports, and companies operating in maritime transport sector, and in the presence of  Eng. Wajeeh Azayza, Jordanian Minister of Transport, Dr. Hisham Abu Zeid, the Sudanese Minister of Transport, and Dr. Ayman Ashour, Deputy Minister of Higher Education and Scientific Research for University Affairs, Rear Admiral Reda Ismail, Head of the Maritime Transport Sector, and Dr. Ismail Abdel Ghaffar, President of the Arab Academy for Science, Technology and Maritime Transport, Ambassador Sherif Issa, Assistant Minister of Foreign Affairs for African Affairs, and Dr. Adel El-Adawy, Vice-Chairman of the Board of Trustees at Galala University, and Dr. Ghada Shalaby, Deputy Minister of Tourism and Antiquities.

The conference addressed many important topics, including the development of the maritime transport industry in the Red Sea, and the strategy for developing Egyptian maritime transport to maximize the volume of seaborne trade exchange. Also, the role of the Suez Canal in supporting the flow of ships at the regional and international levels, as well as supporting the competitive advantage of ports in the Red Sea and logistical activities, and the stability of trade exchange. It also tackled the infrastructure and logistical development to attract investment in economic zones, enhance investment, financing opportunities and marine insurance in the Red Sea zone.

During the conference, a cooperation protocol was signed between GU and “Benya Marine” to link the marine industry to academic and scientific research, support infrastructure for digital transformation, and achieve an educational strategy between educational institutions and the private sector.

انطلاق فعاليات مؤتمر البحر الأحمر للنقل البحري واللوجستيات

الأحد والإثنين 20، 21 فبراير 2022

تحت رعاية السيد الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي والفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، وبتنظيم جامعة الجلالة برئاسة السيد الدكتور أشرف حيدر غالب، القائم بأعمال رئيس جامعة الجلالة و السيد الدكتور محمد الشناوي، القائم بأعمال نائب رئيس الجامعة للتعاون الدولي وخدمة المجتمع وتنمية البيئة بالإشتراك مع شركة أون إير، انطلقت فعاليات مؤتمرالبحر الأحمر للنقل البحري واللوجستيات في دورته الأولي ذلك بمشاركة عدد من وزراء النقل وممثلين تجاريين للدول المطلة علي ساحل البحر الأحمر ورؤساء موانئ و شركات عاملة في قطاع النقل البحري وبحضور المهندس وجيه عزايزة وزير النقل الأردني، ود. هشام أبوزيد وزير النقل السوداني المُكلف، ود. أيمن عاشور نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي لشئون الجامعات، واللواء بحري رضا إسماعيل رئيس قطاع النقل البحري، ود. إسماعيل عبدالغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والسفير شريف عيسى مساعد وزير الخارجية للشئون الإفريقية، ود. عادل العدوي نائب رئيس مجلس الأمناء بجامعة الجلالة، ود. غادة شلبى نائب وزير السياحة والآثار.

 استهل السيد الدكتور عادل العدوي، نائب رئيس مجلس الأمناء بجامعة الجلالة كلمته الإفتتاحية بتوضيح دور جامعة الجلالة الهام في منطقة البحر الأحمر واعتبارها مركزاً هاماً لإعداد جيل جديد من الخريجين من خلال برامج دراسية مبتكرة ومميزة مثل برامج اللوجيستيات وسلاسل الإمداد وبرامج هندسة الميكاترونكس. وأكد الدكتور عادل العدوي حرص جامعة الجلالة علي استحداث برامج جديدة لخدمة وتطوير مجالات النقل البحري.

كما أوضح االأستاذ الدكتور أيمن عاشور نائب وزير التعليم العالي لشئون الجامعات أن جامعة الجلالة تعكس فكرة التحول الرقمي. ومن خلال موقعها الإستراتيجي، فهي تخدم المنطقة كمركزً للبحث العلمي مما سيجعلها داعماً أساسياً للنقل البحري. و أضاف أن هذا المؤتمر يناقش فرص الإستثمار والتحديات في هذا القطاع وبحث فرص التعاون بين بين المستثمرين في مختلف الصناعات المتعلقة بقطاع النقل البحري التجاري والخدمات اللوجستية.

وفي كلمته، أكد الأستاذ الدكتور/ إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى أنه من خلال بروتوكول التعاون الذي تم توقيعه مع جامعة الجلالة ستتمكن كلتا المؤسستان من تحقيق أهدافهما المشتركة لخدمة المنطقة المطلة علي البحر الأحمر و ترسيخ مبادئ التعاون والإستثمار.

وتناولت فعاليات المؤتمر في اليوم الأول، العديد من الموضوعات الهامة، منها: تطوير صناعة النقل البحري في البحر الأحمر، واستراتيجية تطوير النقل البحري المصري لتعظيم حجم التبادل التجاري المنقول بحريًا، ودور قناة السويس في دعم حركة تدفق السفن على المستويين الإقليمي والدولي، فضلًا عن دور المنطقة الاقتصادية في دعم الميزة التنافسية للموانئ البحرية بالبحر الأحمر والأنشطة اللوجستية، واستقرار التبادل التجاري في البحر الأحمر كما تم استعراض تطوير البنية التحتية واللوجستية ورؤية الموانئ؛ لتعزيز التبادل التجاري، وفرص الاستثمار وآليات التمويل والتأمين البحري في البحر الأحمر، وكذا آليات جذب الاستثمار في المناطق الاقتصادية، ودعم تمويل الصادرات وتنمية النقل البحري والتأمين البحري للوصول الى تطوير هذا القطاع الحيوي والهام .من خلال الاستفادة من الخبرات والبحث العلمي

كما تم خلال المؤتمر عرض الجوانب الحالية والرؤية المُستقبلية للنقل البحري في الدول المطلة على البحر الأحمر، من خلال مناقشة عدة قضايا هامة، والتي تشمل تكنولوجيا المعلومات في النقل البحري والتحول الرقمي، وآليات التعاون المشترك لتنمية حركة التجارة البحرية بالبحر الأحمر، وفرص الاستثمار باستخدام تكنولوجيا المعلومات في قطاعات النقل البحري والكابلات البحرية، وتأمين النقل البحري، فضلًا عن تعظيم سياحة اليخوت في منطقة البحر الاحمر و استراتيجية زيادة الصادرات وفرص الانطلاق نحو التصنيع في البحر الأحمر ومقترحات تسويقية مُبتكرة لتطوير النقل البحري، وكذا مستقبل الطاقة والنقل البحري في البحر الأحمر.

وعلي هامش المؤتمر، قام السيد الدكتور محمد الشناوي، نائب رئيس الجامعة للتعاون الدولي وخدمة المجتمع وتنمية البيئة بتوقيع بروتوكول تعاون مع شركة بنية البحرية لربط الصناعة البحرية بالدراسة الأكاديمية والبحث العلمي ودعم البنية التحتية للتحول الرقمي وتحقيق التكامل بين المؤسسات التعليمية والقطاع الخاص.

If you Have Any Questions Call Us On (010)123-456-7890